رجيم ورشاقة

ما هي أهـم خطوات الرجيم وفـوائـده

خطوات الرجيم

أهم خطوات الرجيم التي تتناسب مع الأفراد، حيث يلجأ الكثير لإتباع أنظمة الرجيم في حياتهم للتخلص من السمنة والحصول على جسم رشيق ومتناسق، وأيضا لتفادي الأمراض التي تؤدي إليها زيادة الوزن مثل مرض السكري وضغط الدم وأمراض القلب والسرطان،

وعند الالتزام بنظام رجيم معين ليس الهدف فقط خسارة الوزن بل خسارة الوزن مع الحفاظ على صحة الجسم ونضارته من فقدان الوزن واتباع نظام رجيم صحي وناجح لكيلا يكون له أثار جانبية،

 يعتقد البعض أن نظام الرجيم الناجح يعتمد على منع تناول الطعام والدهون وهذا خاطئ فالرجيم الصحي قائم على تناول جميع أنواع الطعام بكميات قليلة وعدم حرمان الجسم من أي عنصر غذائي،

وتكون وجبات صحية وذلك لأن الجسم يحتاج لجميع أنواع الطعام للحصول على العناصر الغذائية

اللازمة لعمل الجسم. 

أهم خطوات الرجيم:

أهم خطوات الرجيم

نسمع كثيرا عن أشخاص أتبعوا نظام رجيم معين ثم أخلوا به ولم يتبعوه مدة طويلة وأصابهم الإحباط

وفقدان الأمل وذلك لعدم الحصول على التوقعات التي يرجونها،

لذا عند أتباع حمية غذائية يجب تحديد عدة خطوات معينة لنجاح الرجيم وفقدان الوزن.

خطوة وضع هدف لاتباع الرجيم:

هذه الخطوة مهمة حيث يبدأ الكثير منا في نظام رجيم دون تحديد الهدف الذي يريد الوصول ل

ه مثلا قد يعاني من مرض معين ويريد إنقاص وزنه للتخفيف من آلامه مثل أمراض العظام أو القلب،

أو الوصول إلى وزن معين في فترة محددة.

·      عند وضع الأهداف يجب أن يكون هناك ما هو طويل المدي وهناك ما هو قصير المدي للتحفيز المستمر للشخص والجسم، مثلا طويل المدي مثل الحصول على حياة صحية وجسم خالي من الدهون الزائدة، وقصيرة المدي مثل تعلم طبخ الوجبات الصحية، خسارة عدة كيلو جرامات في الأسبوع.

·      وضع اهداف واقعية من الممكن تحقيقها واخذ الأمر تدريجي للوصول لنتائج مرضية، فلا نخفض الطعام في أول أسبوع إلى النصف، او وضع للنفس 7 كيلو يجب نقصانهم في كل أسبوع، هذه أهداف لا تتماشي مع الواقع وتؤدي لخيبة الأمل.

تغير العادات الغير صحية:

من الخطوات الأولي في أتباع الرجيم هو أتباع عادات صحية وتوقيف العادات الضارة

وذلك يحدث بالتدريج وعلى المدي الطويل مثل النوم المبكر والامتناع عن السكريات،

وعدم شراء الوجبات الجاهزة، ويجب أن نتسم بالمرونة في تقبل جسمنا

وتغيرنا للعادات الغير صحية التي نعتمدها في يومنا.

اختيار نظام رجيم متناسب مع جسدك:

من الأخطاء الشائعة عند البدء في اتباع رجيم هو اعتماد أي نظام غذائي وأتباعه وذلك خاطئ

لأن جسم كل فرد يختلف عن الأخر فيجب عمل مسح كامل للجسم ومعرفة نسبة الدهون به

ونسبة العضلات لتحديد نوع الحمية الغذائية التي يجب إتباعها وتتناسب مع الجسم ونسبة الدهون،

ولمعرفة أيضا نوع الرياضة التي يجب ممارستها، ولمعرفة هذا يجب التوجه لطبيب مختص

لمعرفة أيضا صحة الغدد لديك وتاريخك المرضي لوضع نظام رجيم مناسب.

حساب عدد السعرات الحرارية في الطعام:

طريقة حساب عدد السعرات الحرارية تجعلك على دراية أكبر بما هو داخل إلى جسدك

ونسبة السعرات التي يحتويها وبذلك يمكنك التحكم في عددها،

ومعرفة عدد السعرات التي تريد حرقها يوميا، والعدد الذي يجب تناوله، فمن المعروف احتياج

المرأة 1200 سعرة إلى 1500 سعرة حرارية،

واحتياج الرجل ما بين 1500 سعرة إلى 1800 سعرة حرارية.

اتباع نظام غذائي متوازن:

·      من خلال تناول الأطعمة المشبعة والمليئة بالألياف وذات السعرات الحرارية القليلة مثل الخضروات والفواكه والحبوب الكاملة.

·      التقليل من النشويات والكربوهيدرات لاحتوائها على سعرات حرارية كثيرة واكل منها ثلاث معالق فقط يوميا.

·      احتواء النظام الغذائي على منتجات الألبان الخالية من الدسم لتقوية العظام وإمداد الجسم بالكالسيوم.

·      احتواء الطعام على الدهون الصحية فهناك من يمنعون الدهون وهذا خاطئ لأن الجسم يحتاج للدهون لكي يستطيع الحرق، ومن هذه الدهون الصحية المكسرات وزيت الزيتون ودهون الأسماك الصحية.

الامتناع عن الأطعمة السريعة:

من الخطوات المهمة في الرجيم هو الامتناع عن تناول الوجبات السريعة وذلك

لأنها مشبعة بالدهون الثلاثية الضارة والزيوت المهدرج وتعتمد على النشويات وتناولها يؤدي إلى

زيادة الوزن بشكل سريع وملحوظ وتدمر النظام الغذائي حرفيا،

فاستبدالها بالطعام الصحي المحضر في المنزل سيكون أحسن لصحتك البدنية.

البعد عن المشروبات الغازية:

البعد التام عن المشروبات الغذائية من العادات الصحية المناسبة للدايت لاحتوائها على كميات كبيرة

من السكر فكل علبة مشروب غازي تحتوي على ثماني ملعقة سكر كبيرة، ولا يوجد بما يسمي

بالمشروبات الغازية الدايت فكله غش تجاري لصالح شركات المنتجة فيمكننا استبداله

بالمشروبات الطبيعية الصحية.

التقليل من السكر والملح:

يعد السكر والملح السمان الأبيضان لما لهم من أضرار كبيرة في زيادة الوزن والإخلال بضغط الدم،

فعند اتباع حمية غذائية يجب تقليل السكريات تدريجيا حتى الامتناع عنها، وتقليل نسبة الملح في

الطعام أو استبدلها بالملح الصخري أو التعويض عنها بزيادة التوابل والليمون في الطعام،

لأن الملح يعمل على تخزين المياه في الجسم وكسب وزن زائد.

النوم الكافي:

عند اتباع نظام غذائي صحي فيجب نيل قسط من النوم كافي ليلا وتنظيم النوم وعدد الساعات يوميا وذلك لأن إنزيمات حرق الدهون وبناء العضلات تعمل اثناء النوم ونيل قسطا كافي من النوم يحفز عملية التمثيل الغذائي وتساعد على تسهيل عملية الهضم والحرق.

شرب كميات كبيرة من الماء:

الحرص على شرب كميات كبيرة من الماء هو في حد ذاته عادة صحية فكثير من متبعين الرجيم

يجهلون هذه النقطة،

وأحيانا يكون جسدك بحاجة إلى كوب من الماء ولكنك تشعرين بالجوع، ويجب على الإنسان

البالغ شرب ثماني أكواب من الماء يوميا وذلك لتسهيل عملية الهضم،

والماء ضروري لعملية الحرق وتنشيط الدورة الدموية في الجسم وينقي الجسم من الأملاح

الزائدة والسموم.

أتباع عادات صحية:

اتباع نظام صحي الرجيم

العادات الصحية الصغيرة تساعد في إنقاص الوزن وتعطي دافع للاستمرار ومن هذه العادات

·      تناول المشروبات الطبيعية مثل القرفة والزنجبيل والليمون بالماء والكركم كل هذه المشروبات تساعد على الحرق والخفض في الوزن.

·      عدم تناول وجبة العشاء واستبدالها بالزبادي والفاكهة او الخضروات.

·      الامتناع عن الطعام بعد الساعة السابعة مساءا حتى النوم.

·      ممارسة التمارين الخفيفة يوميا تساعد على حرق الدهون وتنشيط الجسم.

·      تدوين إنجازاتك يوميا ومشاركتها مع صديق لك سوف يشعرك بالتحسن ويقوي من عزيمتك.

ممارسة النشاط البدني:

يجهل الكثير منا اهمية النشاط البدني عن اتباع الرجيم فهو خطوة أساسية لنجاح الرجيم والحصول

على نتائج مرجوة ويعمل على حرق الدهون وشد الجسم ومنع الترهلات،

وإذا كنت تعاني من زيادة الوزن في منطقة ما فالتمارين الرياضية تساعد على تنحيفها لأن

التمارين الرياضية تعمل على كل جزء من الجسم،

وممارسة الرياضة اليومية لمدة 20 دقيقة تساعد على الحرق، ويجب التدرج في صعوبة التمارين

وزيادة الوقت تدريجيا، ويمكننا ممارسة رياضة المشي يوميا كنوع خفيف من التمارين الرياضية.

وبذلك نكون عرضنا لكم خطوات الرجيم الناجح والتي يجب اتباعها إذا كنت تعاني من زيادة الوزن،

واتباع خطوات الرحيم والنصائح تؤدي إلى فقدان الوزن الصحي وعدم التأثير على الجسم

بالسلب وهذه الخطوات تضمن أسلوب حياة صحي أكثر من كونها خطوات للرجيم.

 

السابق
عملية شد البطن
التالي
فقدان الوزن

اترك تعليقاً