العناية بالطفل

غياب الحنان وراء إضطرابات الطفل

في المرحلة الأولى من عمر الطفل يحاول اكتشاف كل ما حوله ويتعرف علي البيئة المحيطة به..

 ويفحص كل شيء تقع عليه عيناه ليكون بذلك قاموس مدركاته‏.‏

يقول د‏.‏ رسمي رستم أستاذ التخطيط التربوي بالمركز القومي للبحوث التربوية والتنمية ان الاضطرابات النفسية التي يتعرض لها الأطفال مصدرها الأساسي‏” الظروف والبيئة المحيطة‏”..‏

فالطفل الذي لا يجد البيئة التي تشبع له احتياجاته‏،

يعاني الجوع العاطفي ويشعر بأنه غير مرغوب فيه فيصبح سييء التوافق مضطربا نفسيا‏،

أما الطفل الذي يجد الحب والحنان من والديه فيشعر بالسعادة‏ والطمأنينة والرضا‏،

فالطفل بطبيعته يستطيع أن يلمس هذا الحب في بسمة سعيدة أو في نظرة حب تشعره بدفء الحياة وجمالها‏.‏

ويضيف د‏.‏ رسمي أن الطفل بحاجة إلي الشعور بالاطمئنان والأمان والهدوء النفسي داخل أسرته‏

فهي التي تحميه من اي مخاوف أو متاعب يشعر بها والطفل حين ينظر إلي والديه يقتدي بهما وعلي خطواتهما يسير ومنهما يتعلم الحب والخير والحنو والصدق والالتزام‏

فالطفل دائما يقارن بين ما يقال وبين السلوك الحقيقي فاذا وجد تناقضا‏,‏ وبين ما يقال له وما يتم عمله بالفعل‏..‏

يصاب بالتمزق والاضطراب النفسي‏,‏ ويفقد القدرة علي التوازن والتمييز‏..‏

وفي النهاية لابد أن يدرك الوالدان هذه الحقيقة ويكونا مثالا لكل الصفات الجميلة والاخلاق الطيبة حتي يشب الطفل علي ذلك‏.‏

السابق
نقاط ذهبية في تربية أطفالك
التالي
غيرة الأطفال من المواليد الجدد

اترك تعليقاً

*

code