العناية بالطفل

العشر نصائح للدايت

العشر نصائح للدايت

العشر نصائح للدايت تعتبر من أفضل النصائح التي يمكن أن يلجأ إليها الشخص الذي يريد أن ينقص وزنه دون أن يتبع حمية غذائية

أو نظام رجيم معين، حيث أن حلم الجسم المثالي والرشاقة يطارد أي شخص يعاني من السمنة أو من الوزن الزائد ويريد أن يتخلص منه.

فتلك النصائح العشرة قادرة على أن تحقق تلك الأحلام تجعلها حقيقة، وان يتمتع الشخص بجسم مثالي ووزن رشيق،

مع خسارة الوزن وحرق الدهون الزائدة والمتراكمة في الجسم التي تؤدي إلى التسبب في أمراض خطيرة تؤثر على صحة الفرد.

لذلك سوف نأتي للفرد في هذا المقال بمجموعة من النصائح التي من خلال تغير بسيط في العادات الروتينية الغذائية

يمكن أن يتمتع بجسم مثالي وصحي.

العشر نصائح للدايت لإنقاص الوزن

نصائح للدايت

  • النصيحة الأولى في العشر نصائح للدايت: تقسيم الوجبات

تضم النصيحة الأولى لإنقاص الوزن الزائد وحرق الدهون المتراكمة في الجسم، هي أهمية تقسيم الوجبات التي يقوم الفرد بتناولها

خلال اليوم، حيث أن الطريقة الصحيحة في تناول الوجبات وتقسيمها على مدار اليوم هي عبارة عن تناول كميات صغيرة في

الوجبات الرئيسية مع تناول وجبتين في منتصف اليوم ما بين كل وجبة رئيسية والأخرى.

مع أهمية الاعتماد على نظام غذائي معين عند تناول تلك الوجبات مثل تناول خصار سوتيه مع قطعة من اللحم المشوي أو الدجاج المشوي

أو السمك المشوي، حتى يستطيع الفرد أن يحصل على وجبة واحدة متكاملة الأركان في اليوم.

مع ضرورة عدم الخلط بين الوجبات حتى لا يؤثر على عملية الهضم، مما يسبب في حدوث انتفاخات في المعدة وتراكم في الدهون.

  • النصيحة الثانية للدايت: تقسيم تناول البروتينات

مع أهمية مراعاة تقسيم تناول الطعام الذي يحتوي على بروتينات في النظام الغذائي الخاص بالفرد، لأن بالرغم من أن الطعام الذي يحتوي

على بروتينات صحي لجسم الفرد فالبروتينات تستطيع أن تزيد من شعور الشبع عند الشخص

وتجعله يتناول كميات قليلة من الطعام، إلا أن تناولها بكميات كبيرة خلال اليوم يمكن أن يسبب أضرار أخرى تضر بجسم الفرد وبأعضائه.

  • النصيحة الثالثة للدايت: تقليل النشويات

الطعام الذي يحتوي على النشويات عند تناوله بطريقة غير صحية يزيد من احتمالية تراكم الجسم للدهون، وتخزينها في أماكن معينة من

الجسم مثل دهون البطن والأرداف والخصر،

وذلك بسبب أنه يعمل على تعطيل عملية الحرق فلا يستطيع الجسم أن يقوم بعملية الحرق الخاصة به بمعدلات طبيعية.

وخاصة إذا تم تناول كمية متكررة ومستمرة من النشويات على مدار اليوم، يجعل الجسم يدخل في حلقة مستمرة من تراكم الدهون

وتعطيل عملية الحرق، لذلك يجب أن يهتم الفرد بكمية النشويات التي يتناولها مثل المكرونة والأرز والبطاطس وغيرها.

ولكن ويجد نصيحة صغيرة يمكن أن يتبعها الفرد ويمشي عليها في حالة تناوله لكميات كبيرة من النشويات في اليوم دون علم،

وهو أهمية تناول ” كوب من الماء الدافئ ومضاف إليه ملعقة من العسل الأبيض مع نصف ليمونة أو خل تفاح”،

مع أهمية تناوله في الصبح الباكر على معدة فارغة حتى يساعد على تعزيز عملية الحرق.

  • النصيحة الرابعة: منع تناول الحلويات والسكريات

يجب أن نهتم ونلاحظ نوع الطعام الذي نتناوله وخاصة بعد وقت معين في اليوم، وهو في الجزء الخاص بالليل،

وهو أهمية تجنب ومنع جميع أنواع الطعام الذي يحتوي على كمية كبيرة من السكريات التي تتواجد في من الفاكهة أو في النشويات.

مع منع تناول الحلويات في وقت متأخر من اليوم على الإطلاق لأن الجسم يبدأ في إبطاء عملية الحرق في الجسم من اليوم،

فلا يستطيع أن يقوم بعملية الحرق كما يجب، مما يجعله يلجأ إلى تراكم الدهون والسعرات الحرارية المتواجدة في الطعام بالجسم.

  • النصيحة الخامسة: منع الطعام الذي يحتوي على دهون

يوجد بعض الطعام الذي يحتوي على كمية كبيرة من الدهون المضرة التي يصعب على الجسم أن يقوم بحرقها كما تحتوي على كمية

كبيرة من السعرات الحرارية، فتكون أضرارها أكبر من فوائدها.

وتلك محاولة استبدال تلك الطعام الذي يحتوي على دهون مضرة بطعام أخر يحتوي على دهون ذات فائدة أكثر مثل بعض المأكولات

البحرية التي تحتوي على أوميجا 3 والتي تكون بها كمية قليلة من السعرات الحرارية

مثل سمك السالمون والماكريل، مع استبدال زيت الزيتون بالزيوت الأخرى المضرة.

  • النصيحة السادسة: تناول الحساء والسلطات

حرق الدهون

الكثير مننا لا يعلم ما هي أهمية تناول الحساء والسلطات قبل أو مع الوجبات الرئيسية،

حيث أن تناول الحساء يزيد من سرعة الشعور بالشبع وخاصة إذا تم تناولها قبل الوجبة،

كما أن السلطات تجعل الفرد لا يتناول كمية كبيرة من الطعام.

مع الحرص على جعل السلطات تحتوي على عناصر غذائية متكاملة حتى يستطيع الفرد أن يحصل على الفوائد الذي يحتاجها من الطعام

والسلطات، وأن تكون الحساء أن قليل الدسم.

  • النصيحة السابعة: الإكثار من شرب الماء

شرب الماء يمكن أن يجهل بعض الأفراد أهميته في تسهيل عملية الهضم وحرق الدهون،

كما أن للماء فوائد أخرى للجسم لا يستطيع أن يحصاها الفرد، فهو يقوم بطرد السموم من الجسم،

كما أنه يقوم بالعناية بالبشرة ويجعلها أكثر نضارة ومرنة، كما أنها تكون من الأشياء الأساسية لتعزيز وظيفة الكلى وغيرها من وظائف الجسم.

لذلك يجب أن نهتم بشرب الماء بطريقة أكثر من قبل، فعلى الأقل يجب أن نقوم بشرب 8 أكواب من الماء عل مدار اليوم،

لتعزيز الجسم بحرق الدهون بكمية أكبر.

  • النصيحة الثامنة: أهمية تناول الزبادي

يوجد فوائد عديدة في الزبادي التي يجب أن يفهمها الأشخاص في عمليات حرق الدهون،

حيث أن الزبادي تحتوي على سعرات حرارية قليلة وبها فوائد وفيتامينات ومعادن تمد الجسم بفوائد يجب على الجسم أن يحصل عليها.

فهو من الأطعمة الخفيفة التي تساعد الجسم على زيادة نسبة حرق الدهون المتراكمة في الجسم،

كما أنه يحسن من عملية الأيض لذلك فتعتبر من الأطعمة الأساسية التي يلجأ إليها الفرد لإنقاص الوزن.

  • النصيحة التاسعة: مشروبات هامة للتخسيس

يوجد بعض المشروبات التي تساعد على زيادة حرق الجسم للدهون، وخاصة إذا كانت تلك المشروبات هي الشاي بالليمون

مع تحليته بعسل أبيض،

فإذا تم الاستمرار بتناول هذا المشروب بعد كل الوجبات فهي قادرة على تعزيز الجسم بحرق الدهون بنسبة أكبر.

  • النصيحة العاشرة: أهمية فحص الجسم من الأمراض قبل الدايت

أخر نصيحة من النصائح العشر الهامة للقيام بأفضل نظام دايت صحي له نتائج هامة ومؤكدة،

وهي أهمية فحص الجسم والتأكد من عدم الإصابة بمرض معين أو الإصابة بحساسية من طعام معين وخاصة إذا كان من الأطعمة

الواجب تناولها في الدايت لاستبدالها بطعام أخر صالح ومفيد ولا يعاني حساسية منه.

وأخيرًا لكي يتم الحصول على أفضل الفوائد والنتائج من تلك الدايت، هو أن يقوم الفرد بتخصيص يوم على الأقل في الأسبوع لكسر الدايت به،

ولكن ذلك من خلال المحافظة على نفس النظام الغذائي وعدم الإفراط في الأكل بشكل مبالغ فيه،

حتى لا نضيع كل المجهود والتعب نظام الدايت.

 

السابق
محاربة السمنة
التالي
خل التفاح وتأثيره على فقدان الوزن

اترك تعليقاً